لربما خيرة

القدر، يجمعك تارة بمن تحب و تارة ينتزع منك أغلى ما تُحب، في أوراق الحياة مازال للغد مُتسع جميل رغم الألم رغم الخيبة و رغم الفراق .. مؤمن بأن لحظات الفراق جميلة حين تختارها بنفسك و قاتلة حين تختارك، أما آن للقدر أن يُنصف قلباً بات بين ألم و أمل؟ لرُبّما قريباً سيمطر هذا القلب غيثاً

 

الكاتب: مشعل حمد

70.00 ر.ق.‏

Customers who bought this item also bought

بقايا مدينة

70.00 ر.ق.‏

جبر خاطر

70.00 ر.ق.‏

بين اللّهم .. و آمين

70.00 ر.ق.‏